السبت 2021/05/08 الساعة 01:12 AM

العلم والقران صنوان لاينفصمان.!!

السبت, 24 أبريل, 2021



 رجل يقرأ القرآن كل يوم طوال عمره حتئ مات ولم يتغير في حياته شيئاً ولم يقدم للمجتمع شيئاً...
والسبب انه يقرأ القران دون ان يتفكر فيه ولا يتدبر اياته ولا يعمل بمقتضاها.

 قد تكون له حسنات كثيرة بملازمته كتاب الله وفق السنة المطهرة... لكنه لم يساهم في صنع التغيير في الحياة.

فالاسلام جاء ثورةً على الركود والجمود وسبباً للتغيير الى الافضل .

نقل العرب من رعاة الشاة والبعير الى قيادة العالم في زمن قياسي لانهم قرأوا القران بتدبر اياته وفهم معانيها  وانزال تلك المفاهيم علئ الواقع فسادوا الدنيا كلها او جلها.

 فاذا تدبرنا ايات القرآن 
وفهمنا مقاصدها 
وعلمنا اوامر الله فيها فعملنا بها 
ونواهيه فانتهينا عنها 
وعلومه فطبقناها في واقع حياتنا 
لكانت لنا السيادة والريادة كما كان سلفنا الصالح.

قال الله تعالى :( افلاينظرون الى الابل كيف خلقت) علم الاحياء
( والى الجبال كيف نصبت) علم الجغرافيا وماتحويه وماتمثله
( والى الارض كيف سطحت) علم الطبقرافيا.

ومن خلال البحث العلمي واجراء التجارب والاختبارات نصل الى حقائق علمية مذهلة تصنع الحضارة العلمية وفق المفاهيم الاسلامية ونبني الاوطان.

وهدا ما وصل اليه العالم الغربي حين اخضع الحياة للتجارب العلمية البحثية فحقق نتائج  مذهلة وخدم بها البشرية .

 بدأت بالثورة الصناعية وانتهت بالثورة التكنولوجية ..ومازال الغيب يحمل الكثير.

وكلما وصل اليه الغرب من علوم ونتائجها موجود في كتاب الله لكن الامة الاسلامية مورس عليها التجهيل والتضليل وصورا لها بان دينها دين رهباني لايصلح الحياة بالعلم والتطورات العلمية..
وهم انما يستمدون ابحاثهم وعلومهم مما في كتاب الله تعالى ولكنهم لاينسبونها للاسلام.
 ففي فرنسا لايقبل القضاء الفرنسي شهادة امرأة واحدة فاما رجل او امرأتان..

وهذا تطبيق لحكم الاسلام في القضاء ولكنهم لايقولون انهم استمدوا ذلك من الاسلام بل يعزونها الى التطور العلمي وان التجارب العلمية أثبتت ان المرأة عاطفية وقد تنسى تفاصيل الشهادة فتذكرها اختها.

فمتى نرتقي ونفهم مقتضيات الاسلام ومقصود ايات القران الكريم.

المزيد من منصور بلعيدي