الاربعاء 2021/04/14 الساعة 10:52 AM

هل تاهت القضية الجنوبية في بحر الذوات.؟!

الاربعاء, 31 مارس, 2021



ظلت القضية الجنوبية طريقها حين تولاها المجلس الانتقالي الجنوبي وادعئ- زوراً وبهتاناً - ان شعب الجنوب فوضه حملها والعمل على تحقيق طموحات شعب الجنوب باستعادة الدولة المنهوبة كما بزعمون. 

حصروا تمثيل الجنوب في المثلث واعطوا جل المناصب لمثلث المثلث ( الضالع) وضلعي المثلث ( ردفان ويافع)مجرد شقاة معهم ..
هذا وهم في بوتقة واحدة فما بالك ببقية الجنوبيين..؟!

بالطبع تم اقصائهم وحصر تمثل الجنوب في خرم الابرة وعلى عينك  وارعوي... 

خرجت الاصوات من هنا وهناك تدعو لوحدة الصف الجنوبي وجعل الجنوب يتسع لكل ابنائه لكن الكفيل أبى الا شق الصف ووجه الاتباع الخونة بتدمير النسيج الاجتماعي الجنوبي وتوزيع صكوك الوطنية للاتباع واقصى الاخرين.. والويل لمن ينتقد هذه القيادة التي نزلت في زمبيل من قمم الجبال واستباحة مدينة عدن السلام والمحبة والتعائش السلمي فحولتها الي مايشبه القرية. 

لم يسمع لتلك الاصوات من عقلاء القوم الذين ينادون بعدم تفرد المثلث بقيادة الجنوب وضرورة اشراك ابناء المحافظات الجنوبية كلها.. 
ولكن ذهبوا الي توجيه الاتهامات الخرقاء لاصحابها وانهم ضد الجنوب..
 
 وبهذا المنطق السقيم.. تاهت القضية الجنوبية وتم استثمارها في رفع ارصدة القيادات المزعوم تفويضها في البنوك والاستثمارات الاقليمية. 

واصبح الواحد منهم - بعد ان كان حتيف نتيف- يملك الملايين بالفهلوة ودقدقت عواطف البسطاء بالخطابات الزائفة التي لاتحقق الاهداف السامية. 

ماحصل للقضية الجنوبية من ضيم على ايدي قيادات المجلس الانتقالي المدعين تمثيلها يذكرني، بحكاية ام ناصر التي نامت في رمضان وصحيت قبل المغرب بنص ساعة وما لحقت تعمل فطور  !!!

خططت لفكرة ذكية،،،
عملت طنجرة ( دستة) عتر عالسريع وبعثت (سفرائها) أولادها الستة للجيران حاملين ستة صحون عتر وقالتلهم انتظروا الصحون ولا ترجعوا بدونها ، وبعد دقائق رجعوا لها السفراء كلهم حاملين صحون .. زربيان، صيادية، سنبوسة وباجية، عقدة دجاج، شربة ولبنية  وكيس تمر أبو لوز فاخر من حق ديوان الجامعة !!! 
هكذا تدار الأزمات ...

نطالب بان تتولي أم ناصر ملف القضية الجنوبية وادارة ازمة الخدمات في عدن فهي اذكى من قيادات المجلس الانتقالي.

المزيد من منصور بلعيدي