الجمعة 2021/12/03 الساعة 12:42 AM

"المهرة عبر التاريخ" محور لقاء مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية ومركز اللغة المهرية للدراسات والبحوث

الخميس, 11 نوفمبر, 2021 - 05:52 مساءً
"المهرة عبر التاريخ" محور لقاء مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية ومركز اللغة المهرية للدراسات والبحوث
المهرة خبور -  متابعات

 

عُقد في مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر عصر اليوم 9نوفمبر2021م اللقاء التنسيقي الثاني بين قيادة مركز عدن ومركز اللغة المهرية للدراسات والبحوث.

حضره من مركز اللغة المهرية الدكتور سعيد سعد نجادان القميري المدير التنفيذي للمركز، ومن مركز عدن كل من: الدكتور محمود السالمي مدير المركز والدكتور علي صالح الخلاقي مدير دائرة الإعلام والعلاقات العامة بالمركز ، والدكتور طه حسين هديل مدير دائرة الدوريات بالمركز ، والدكتور نادر سعد العُمري.

وفي البدء رحب مدير مركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية والنشر د.محمود السالمي بالمدير التنفيذي لمركز اللغة المهرية الذي يزور عدن وأطلعه على موجز لنشاطات مركز عدن خلال عمره القصير، ومباركة مركز عدن للعمل المشترك مع مركز اللغة المهرية للدراسات والبحوث في خدمة الاتجاهات المشتركة للمركزين في توثيق وتدوين تاريخنا وتراثنا الوطني.

ووقف الاجتماع أمام الاتجاهات الأولية لمحاور المؤتمر العلمي الرابع لمركز عدن للدراسات والبحوث التاريخية المقرر انعقاده العام القادم في الغيضة عاصمة محافظة المهرة بالشراكة مع مركز اللغة المهرية للدراسات والبحوث، تحت عنوان (المهرة عبر التاريخ)، وسيخصص المحور الأول للمهرة في التاريخ القديم، ويشمل موقعها وأثر الظروف الطبيعية والجغرافية في تاريخها، والمهرة في المصادر والنقوش التاريخية القديمة، وأوضاعها في عهد الدول القديمة وعلاقاتها بمحيطها المجاور ، واللغة المهرية وعلاقتها بالمحكيات العربية الجنوبية.

أما المحور الثاني فسيخصص للمهرة في التاريخ الإسلامي، ومن موضوعاته: دخول المهرة في الإسلام ودورها في الفتوحات الإسلامية، وعلاقتها بالتيارات الفكرية والدينية وأوضاعاها العامة في عهد دول الخلافة والدول المحلية. 

وسيكرس المحور الثالث للمهرة في التاريخ الحديث والمعاصر، ومن عناوين المحور: المهرة وسقطرى في عهد سلاطين آل عفرار، والمهرة في التنافس الاستعماري والحكم العثماني وعلاقة سلطنة المهرة وسقطرى بالسلطنات المجاورة ، وفي عهد الاستعمار لبريطاني وعاداتها وتراثها وشخصيات مهرية رائدة.

وتم الاتفاق على إثراء هذه المحاور حتى اعتمادها في صيغتها النهائية بالتنسيق والتشاور بين المركزين، وتشكيل لجنة علمية للمؤتمر سيعلن عنها مطلع العام القادم مع إقرار محاور المؤتمر بصورتها النهائية والترتيبات الخاصة بموعد استلام الملخصات والأبحاث وكذا تحديد موعد انعقاد المؤتمر.

من جانبه عبر الدكتور سعيد القميري عن ارتياحه لبدايات التعاون المثمر بين مركز اللغة المهرية ومركز عدن للدراسات التاريخية، والترحيب بعقد المؤتمر الخاص بتاريخ المهرة عبر التاريخ وبتطوير أوجه هذا التعاون المشترك في المستقبل لمزيد من العطاء في خدمة تراثنا وتاريخنا.

 وفي نهاية الاجتماع تم تبادل الكتب الصادرة عن المركزين كتقليد جميل يعكس الاهتمام بالتأليف والترجمة والنشاطات البحثية للمركزين خلال عمرهما القصير.


اقراء ايضاً