الخميس 2020/09/24 الساعة 11:20 AM

سقطرى : منظمات حقوق الإنسان تطالب بسرعة الإفراج عن سكرتير المحافظ وطفله القاصر

الأحد, 02 أغسطس, 2020 - 07:40 مساءً
سقطرى : منظمات حقوق الإنسان تطالب بسرعة الإفراج عن سكرتير المحافظ وطفله القاصر
المهرة خبور -  متابعات خاصة

أدانت واستنكرت منظمة سقطرى للحقوق والحريات ما تعرض له سكرتير محافظ سقطرى الأستاذ محمد عبدالله بن طعري من جريمة اختطاف و اعتقال تعسفي هو وابنه وذلك صباح يوم الخميس الموافق 30/ يوليو 2020م الساعه التاسعة والنصف صباحاً وكذا اقتياد الناشط الشبابي عبدالله علي بن مرجان من بيته ليلا. 

وطالبت منظمة سقطرى للحقوق والحريات المجلس الانتقالي الى سرعة الافراج عن المختطف محمد عبدالله بن طعري وطفله وعن جميع المختطفين والكف عن الملاحقات والاعتقالات ووصفت منظمة سقطرى للحقوق تلك الاختطافات بالأعمال الغير قانونية. 

ودعت المنظمة قيادة المجلس الإنتقالي التابع للامارات في بيانها إلى الكف عن ممارسة تلك الجرائم و الانتهاكات والتعسفات الخارجة عن النظام والقانون والمواثيق الدولية وحرية التعبير وحقوق الإنسان، وإفساح المجال لحرية الرأي والتعبير في سقطرى وحملة قيادة الانتقالي كامل المسؤولية .

وأعلنت المنظمة عن تضامنها مع سكرتير المحافظ ومع كل المعتقلين الذين تعرضوا لانتهاكات في ظل الحكم الانقلابي الذي لا يعرف غير لغة القوة والسلاح ولم تراعي حرمة العيد و الطفولة وتصرفت بشكل غير قانوني وقامت باقتياد طفل لا يتجاوز العشر سنوات وايداعه السجن مع والده.  

وشهدت محافظة سقطرى بعد الأحداث الأخيرة من بعد سيطرة المجلس الإنتقالي سلسلة من الاعتقالات التعسفية طالت إعلاميين وناشطين علي خلفية نشاطهم الاعلامي وإنتمائهم السياسي ومواقفهم الرافضة للانقلاب كما طالت الاعتقالات قيادات في السلطة المحلية وهذا يعد سابقة خطيرة لم تعرفها سقطرى من قبل المعروفة عالميا بالآمنة المشهود لها بالسلم والسلام ولم تعرف من قبل لغة السلاح والعنف والقمع.


اقراء ايضاً