السبت 2024/06/15 الساعة 11:12 AM

سفارة الاحتلال تحتج في الفاتيكان على خطاب الناشطة توكل كرمان

الثلاثاء, 14 مايو, 2024 - 06:12 مساءً
سفارة الاحتلال تحتج في الفاتيكان على خطاب الناشطة توكل كرمان
المهرة خبور -  متابعات

 

قالت سفارة الاحتلال الإسرائيلي لدى الفاتيكان، إنها تشعر “بالاستياء والصدمة” تجاه التصريحات التي أدلت بها الناشطة الحقوقية اليمنية الحائزة على جائزة نوبل، توكل كرمان تصف إسرائيل بارتكاب إبادة جماعية في غزة؛ وفق رويترز.

 

وأكّدت الناشطة توكل كرمان السبت، خلال مؤتمر نظمته مؤسسة فراتيلي توتي التي أنشأها البابا فرنسيس، أن “العالم يقف صامتا أمام الإبادة الجماعية والتطهير العرقي للشعب الفلسطيني في غزة".

 

وبعد أن ذكرت كرمان غزة، تلقت تصفيقًا حارًا من الحضور المكون من زملائها الحائزين على جائزة نوبل وسياسيين ومسؤولين في الكنيسة.

 

وردّت الناشطة توكّل كرمان على تعليق سفارة الاحتلال في الفاتيكان قائلة: إذا كان التطهير العرقي يعرف بأنه إزاحة شعب من أرضه والحلول محله، فما الذي حدث للفلسطينيين غير ذلك، غير سلسلة ممنهجة من التطهير العرقي.

 

وأضافت، عبر (فيسبوك): للعلم لم أكن أقصد في الخطاب أن الفلسطينيين تعرّضوا فجأة للتطهير العرقي خلال العدوان الاسرائيلي الحالي على غزة، بل خلال مايزيد عن سبعة عقود من التطهير العرقي وحروب الإبادة.

 

وتابعت "أما نكتة معادة السامية التي يطلقونها على كل من ينتقد حرب الإبادة وجرائم التطهير العرقي التي يرتكبونها، فسأرد عليها بجملة واحدة: أنا سامية، نحن العرب الساميون، فكيف نعادي السامية؟!


اقراء ايضاً