الجمعة 2020/10/30 الساعة 02:17 PM

الجيش الوطني يستعيد مواقع إستراتيجية في مأرب ويتوغل نحو خطوط إمداد الحوثيين

الاربعاء, 29 يوليو, 2020 - 08:49 مساءً
الجيش الوطني يستعيد مواقع إستراتيجية في مأرب ويتوغل نحو خطوط إمداد الحوثيين
المهرة خبور -  متابعات

أعلن الجيش الوطني، اليوم الأربعاء، السيطرة على مواقع هامة كانت تتمركز فيها مليشيات "الحوثيين"، في محافظة مأرب شمال شرق العاصمة صنعاء.


وذكرت وزارة الدفاع على موقعها "26 سبتمبر"، أن "الجيش مسنوداً برجال القبائل، حرر خلال الأيام الماضية، مواقع إستراتيجية في جبهة صرواح غرب مأرب، ووصل إلى مواقع قريبة من تبة الشائف المطلة على سوق صرواح".


ولفت إلى "إسناد مقاتلات التحالف للجيش اليمني في المواجهات واستهدافها مواقع الحوثيين وتعزيزاتهم".


إلى ذلك، نقل موقع الدفاع عن قائد جبهة صرواح في الجيش الوطني العميد الركن أحمد أبو أصبع قوله إن "الحوثيين كانوا يستعدون منذ ثلاثة أشهر للالتفاف على جبهة صرواح عبر مناطق متعددة".


وأكد العميد أبو أصبع "تمكن الجيش من إفشال محاولات الحوثيين، وشنه هجمات مباغتة عليهم تمكن خلالها من تحرير مواقع جديدة في جبهة صرواح".


ووفقاً للقائد العسكري، "تكبد الحوثيون عشرات القتلى والجرحى، وتشهد صفوفهم انهياراً كبيراً نتيجة سقوط قادة ميدانيين، إثر ضربات الجيش ورجال القبائل، مع استمرار توغل القوات نحو خطوط الإمداد الرئيسية للحوثيين".


وتشهد مديرية صرواح بين الحين والآخر معارك كر وفر بين الجيش اليمني والحوثيين، وتكتسب المديرية أهمية لاستخدام الجماعة جبالها في استهداف مراكز قيادة القوات الحكومية في مدينة مأرب، وتمر عبرها أنابيب النفط الممتدة من حقول صافر في مأرب إلى ميناء رأس عيسى في محافظة الحديدة (غربي اليمن) لتصدير النفط، فضلاً عن امتلاكها مطاراً عسكرياً.


اقراء ايضاً