الإثنين 2022/10/03 الساعة 08:42 AM

محافظ المهرة يتفقد العمل في مشاريع الخط الدائري بالغيضة وترميم الشوارع والمدخل الجنوبي للمدينة

الإثنين, 19 سبتمبر, 2022 - 07:34 مساءً
محافظ المهرة يتفقد العمل في مشاريع  الخط الدائري بالغيضة وترميم الشوارع والمدخل الجنوبي للمدينة
المهرة خبور -  الغيضة

 

تفقد معالي الأستاذ محمد علي ياسر محافظ محافظة المهرة، اليوم سير العمل في مشروع الخط الدائري بمدينة الغيضة المخصص للشاحنات والسيارات الكبيرة، بطول ثلاثة كم ونص، الممول من السلطة المحلية وتنفيذ شركة صخور المهرة.

واطلع المحافظ خلال جولته التفقدية بمعية الأمين العام للمجلس المحلي الأستاذ سالم عبدالله نيمر ومشرف قطاع الشؤون الفنية بديوان المحافظة المهندس عوض أحمد قويزان ومدير عام مكتب الأشغال العامة والطرق المهندس خالد أحمد العماد على سير الأعمال في إعادة تأهيل الطبقات الترابية ووضع الحواجز والحمايات الدفاعية بالقرب من ممر السيول تمهيداً لسفلتته بعد الانتهاء من الأعمال الجارية. 

ويمتد الطريق من تقاطع ديوان المحافظة، في الخط المؤدي إلى كورنيش المدينة حتى المدخل الشمالي لمدينة الغيضة ويتضمن إنشاء طريق اسفلتي من حارتين مخصص للشاحنات الكبيرة والمقطورات ضمن جهود السلطة المحلية تنظيم حركة السير والحد من الاختناقات المرورية داخل المدينة. 
 
كما تفقد المحافظ "بن ياسر" سير العمل في مشروع استكمال ترميم حفريات بعض الشوارع الداخلية لمدينة الغيضة وإعادة تأهيل الأجزاء المتضررة منها، بتمويل من صندوق صيانة الطرق، وتنفيذ المؤسسة العامة للطرق والجسور. 

ويشمل مشروع الترميم صيانة عدد من شوارع مدينة الغيضة من اثار القطوع جراء تعثر مشروع الصرف الصحي وإعادة تأهيلها ضمن الجهود المبذولة لتحسين المدينة وتطويرها.

إلى ذلك اطلع المحافظ والأمين العام على سير العمل في مشروع المدخل الجنوبي لمدينة الغيضة، ومستوى الإنجاز والذي بلغ 90% ولم يتبقى سوى بعض التشطيبات النهائية وينفذ المشروع بتمويل من السلطة المحلية بالمحافظة وتنفيذ الشركة العربية الوطنية للهندسة والمقاولات.

وشدد المحافظ "بن ياسر" خلال جولته التفقدية للمشاريع الثلاثة، على مضاعفة الجهود وسرعة الإنجاز لرفع المعاناة عن المواطنين بسبب الحفريات ومرور الشاحنات داخل المدينة ولإظهارها بالصورة الحضرية المطلوبة كعاصمة للمحافظة وبوابة للبلد، موجهاً بتذليل كافة الصعوبات والعوائق وتقديم التسهيلات الممكنة لما من شأنه تسريع وتيرة العمل والإنجاز، مقدماً شكره للأخوة في مكتب الأشغال العامة وصندوق صيانة الطرق لجهودهم الكبيرة.


اقراء ايضاً